Three New Cutting-Edge Secondary Schools Open in Alexandria, Dakahleya and Assiut

USAID Mission Director Sherry F. Carlin speaks with students and teachers
USAID Mission Director Sherry F. Carlin speaks with students and teachers from a cutting-edge STEM school.
USAID

For Immediate Release

Monday, June 1, 2015
USAID/Egypt
cairomedia@usaid.gov

The U.S. Embassy and the Ministry of Education announced yesterday the launch of three new Science, Technology, Engineering, and Mathematics (STEM) secondary schools in Alexandria, Dakahleya, and Assiut.  The American people, through the U.S. Agency for International Development (USAID), partnered with the Government of Egypt to build and develop the country’s first two STEM high schools in 2011.

“The remarkable thing about STEM education is students learn how to think outside the box, conduct experiments, and work in teams,” said USAID/Egypt Mission Director Sherry F. Carlin. “These are all important skills that will help Egypt’s youth grow into future leaders and design solutions to the country’s greatest development challenges.”

The STEM model of education in Egypt provides a strong academic foundation in science and mathematics for more than 500 of Egypt’s brightest students from a range of socio-economic backgrounds. USAID has developed the STEM curriculum, provided equipment for school laboratories, and conducted training and coaching for teachers and administrators for the STEM Schools in Maadi and 6th of October. 

Students from these two schools have participated in – and won awards at –global competitions such as the Intel International Science and Engineering Fair in the United States and the International Science Competition in Taiwan.

The United States has a long and positive history of partnership and cooperation with Egypt. The efforts in increasing access to education over the past three decades have provided 185,000 girls’ scholarships, and built 2,000 schools in underserved communities throughout the country. In recent years, USAID collaborated with the Ministry of Education to provide 24 million library books, train more than 200,000 teachers, assistant teachers, supervisors, and school boards, and to support the use of technology in education. 

 

 

الإعلان عن إفتتاح ثلاث مدارس STEM للمتفوقين في الإسكندرية والدقهلية وأسيوط

 

أعلنت السفارة الأمريكية ووزارة التربية والتعليم بالأمس عن افتتاح ثلاث مدارس ثانوية جديدة للمتفوقين في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM) في الإسكندرية والدقهلية وأسيوط. وكان الشعب الأمريكي قد شارك من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)، وبالتعاون مع الحكومة المصرية في بناء أول مدرستين من مدارس STEM  الثانوية للمتفوقين في عام ٢٠١١.

وقد صرّحت مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية شيري أف. كارلين بهذه المناسبة قائلة "إن الرائع في مناهج STEM هو أن يتعلم الطلاب كيفية التفكير خارج الصندوق، وإجراء التجارب، والعمل ضمن فريق."  وأضافت، "هذه كلها مهارات مهمة من شأنها أن تساعد شباب مصر على أن يكونوا قادة المستقبل ويصمموا حلولاً لمواجهة تحديات التنمية الكبرى." 

يقدم نموذج STEM التعليمي في مصر أساساً أكاديمياً  قوياً في العلوم والرياضيات لأكثر من ٥٠٠ طالب وطالبة متفوقين من خلفيات اجتماعية واقتصادية مختلفة. وقد وضعت الوكالة الأمريكية للتنمية مناهج STEM، وقدمت معدات للمختبرات المدرسية، ووفرت التدريبات للمعلمين والإداريين لمدارس STEM في المعادي و٦ أكتوبر.

وقد شارك طلاب من المدرستين في مسابقات عالمية مثل مسابقة إنتل الدولية للعلوم والهندسة في معرض الولايات المتحدة والمسابقة الدولية للعلوم في تايوان وتمكنوا من الفوز بجوائز في هذه المسابقات.

للولايات المتحدة تاريخ طويل وإيجابي في الشراكة والتعاون مع مصر. أسهمت هذه الجهود على مدى العقود الثلاث الماضية في زيادة إمكانية الحصول على التعليم وذلك من خلال توفير ١٨٥،٠٠٠ منحة دراسية للفتيات وبناء ٢٠٠ مدرسة في المجتمعات الأكثر احتياجاً في جميع أنحاء البلاد. وفي السنوات الأخيرة، تعاونت الوكالة مع وزارة التربية والتعليم لتوفير ٢٤ مليون كتاباًجديداً للمكتبات المدرسية، وتدريب أكثر من ٢٠٠،٠٠٠ من المعلمين والمدرسيين المساعديين والمشرفين والإداريين بالمدارس، وكذلك لدعم استخدام التكنولوجيا في التعليم.

###                                                                       

 

Last updated: May 02, 2017

Share This Page