لن تستسلم أبدأ

Speeches Shim

Arabic Shim

الثلاثاء, 22 حزيران, 2021
عمل زينة على مساعدة النساء في الرمادي من خلال التقديم دروس تدريبية على قيادة السيارة
DCEO for USAID

زينه ماهر خياطة تبلغ من العمر 39 عاما وهي ام لأربعة اطفال من مدينة التأميم غرب العراق. عندما احتل داعش الرمادي، تعرض محل الخياطة الخاص بها لأضرار جسيمة وفقدت المصدر الوحيد للدخل.

وبالرغم من خسارتها، كانت زينه مصممة على شراء مكائن جديدة وفتح ورشة خياطة جديدة لها. وبحثت زينة في كل شي يمكنها القيام به لجمع اموال لإعادة البدء بعملها. واخيرا، بدأت زينه بتعليم جيرانها من النساء كيفية قيادة السيارة، وهو امر يُنظر اليه على انه غير مناسب للمرأة.

وعلى الرغم من المضايقات العديدة التي كانت تتعرض لها زينه من قبل اعضاء مجتمعها، الا انها استمرت في تقديم دروس قيادة السيارة الى ان وفرت لها ما يكفي من الاموال لشراء مكائن جديدة وتمكنت من اعادة فتح ورشتها في البيت. وحين يتوفر لزينه المزيد من الوقت بعيدا عن عملها تتطوع بوقتها لمساعدة المستضعفين في مجتمعها. وخلال فترة جائحة كورونا، دأبت زينه على خياطة كمامات وتوزيعها على جيرانها.

تعرضت زينة للكثير من المضايقات سواء كانت تعطي دروسًا في القيادة أو توزع أقنعة الوجه المصنوعة منزليًا، بدأت زينة في التحدث إلى النساء في مجتمعها. سرعان ما أدركت أن العديد من النساء الأخريات مستاءات جراء تعرضهم لنفس المضايقات التي تعرضت لها زينة ايضا. كان الرجال في المجتمع يضايقونهم لقيادة السيارة أو العمل أو مجرد المشي بمفردهم.

دعت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية زينة للمشاركة في جلسات الحوار المجتمعي لحل المشكلات، حيث وجدت زينة منصة للتحدث عن دواعي قلق النساء في التأميم نيابة عن الأخريات في مجتمعها.

تقول زينة "أنا سعيد حقًا بالمشاركة في هذه الجلسة، حيث تمت مشاركة المشكلات والانتقادات التي واجهتها ، وسيتم اقتراح الحلول المناسبة حتى أتمكن أنا والنساء الأخريات من ممارسة حقوقنا الأساسية بأمان داخل مدننا ، لأن النساء هن ركيزة أساسية لمستقبل مستقر."

ان الحوارات المجتمعية لحل المشاكل برعاية الوكالة الامريكية للتنمية الدولية تعمل على تيسير المشاركة المجتمعية لتحديد دوافع النزاعات ووضع حلول قائمة على المجتمع من شأنها بناء قدرة المجتمع على التكيف مع الصدمات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية التي يواجها. وفي الوقت الذي تعمل فيه زينه وممثلين اخرين من المجتمع على تحديد دوافع النزاعات في التأميم، فان الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ستعمل على تنفيذ حلولهم المقترحة لرفع قدرة المجتمع على التكيف.

Last updated: May 10, 2022

Share This Page