بعد الدمار، تفتح محكمة سنجار أبوابها رسمياً وذلك بدعم من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي

Press Release Shim

Speeches Shim

Arabic Shim

للنشر الفوري

الثلاثاء, 14 حزيران, 2022
Clara McLinden
cmclinden@usaid.gov

 تم إعادة افتتاح محكمة سنجار مجدداً بعد حصولها على الدعم المقدم من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الممول من قبل والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

تعرض مبنى المحكمة والذي يقدم خدمات قانونية مهمة مثل تحقيق العدالة لأضرار جسيمة أثناء احتلال داعش. وبفضل التمويل السخي من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، استطاع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي من اعادة تأهيل هذا المرفق المهم والذي يخدم أكثر من 25000 شخص في جميع أنحاء منطقة سنجار. تتكون بناية المحكمة الواسعة والمصممة لهذا الغرض من 25 غرفة، منها غرفة إدارة المحكمة وأربع غرف انتظار وقاعة المحكمة الرئيسية.

تم تنفيذ هذا المشروع بواسطة برنامج إعادة الاستقرار للمناطق المحررة التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي. حيث ساهمت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية بمبلغ 400 مليون دولار لبرنامج إعادة الاستقرار للمناطق المحررة، بما في ذلك أكثر من 10 مليون دولار أمريكي تم تخصيصها لقضاء سنجار حتى الان، مما يجعلها الشريك الرائد لبرنامج إعادة الاستقرار للمناطق المحررة.

وحتى وقتنا الحالي قدمت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية الدعم الى أكثر من 900 مشروع ينفذه برنامج إعادة الاستقرار للمناطق المحررة، بما في ذلك مشاريع البنى التحتية للمياه والكهرباء، فضلاً عن المدارس والإسكان والمرافق الصحية.

تقول الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي السيدة زينة علي أحمد "إن إعادة افتتاح هذا الصرح هو معلم هام في رحلة إعادة بناء سنجار وكذلك من أجل تحقيق سيادة القانون في المنطقة. إن إعادة تأهيل البنى التحتية الحيوية واستعادة الخدمات الأساسية مثل محكمة سنجار أمر أساسي لخلق بيئة آمنة وكريمة للعائلات التي تختار العودة إلى سنجار. تمكن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومن خلال دعم الوكالة الامريكية للتنمية الدولية من إعطاء الأولوية لدعم الناجين الإيزيديين من الإبادة الجماعية أثناء عودتهم وإعادة بناء حياتهم بعد سنوات من الصراع والصدمات."

ويقول السيد جون كارديناس، مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في العراق " يعتبر استعادة النظام القضائي أمراً في غاية الاهمية في عملية التعافي. وبالتالي فإن إعادة فتح محكمة سنجار هو منارة أمل للمجتمع الإيزيدي بأكمله. تفخر الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بدورها في إعادة تأهيل هذا الصرح المهم."  

وتضيف السيدة زينة "نحن هنا اليوم بفضل التمويل السخي الذي قدمته الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية. وباعتبارها أحد الشركاء المؤسسين لبرنامج إعادة الاستقرار للمناطق المحررة، فقد قدمت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية مساهمات سخية لمنطقة سنجار لتحقيق الاستقرار في العراق ".

يعمل برنامج إعادة الاستقرار للمناطق المحررة منذ عام 2015 مع الحكومة العراقية والجهات الفاعلة المحلية لضمان عودة آمنة وكريمة وطواعية ووضع الأساس لإعادة دمج النازحين في المجتمع بنجاح. حتى الآن، تم الانتهاء من حوالي 3100 مشروع في المحافظات الخمس المحررة من داعش، مما أدى إلى تحسين حياة أكثر من 8 ملايين عراقياً.

 

Last updated: June 30, 2022

Share This Page