USAID Helps Build Professional Communities for Entrepreneurs

For Immediate Release

Thursday, December 5, 2013
cairomedia@usaid.gov

Cairo —In a keynote speech today at the ALROWAD conference for small and medium enterprises in Egypt, the United States confirmed its commitment to helping Egypt's economy succeed.  Over the past two years, USAID grantee ALROWAD has launched professional communities that work with businesses to improve their skills, increase revenue, create jobs, and use technology to grow their businesses.

"Small and medium enterprises play an important role in driving economic growth and job creation, and growing a business takes teamwork and lifelong learning," said Dr. Mary C. Ott, Mission Director of USAID in Egypt.  "The professional communities created through this project will help small and medium enterprises grow and thrive."

This program is part of a broad and robust economic relationship that the U.S. has been building with Egypt for decades.  A diverse trade and investment relationship has made America a significant partner in Egypt's future, with total investments of almost $17 billion that have helped create hundreds of thousands of Egyptian jobs. The U.S. Government through USAID also partners with Egyptians to promote entrepreneurship as a driver of sustainable economic growth and way to create jobs.

###

 

الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية تساعد في بناء مجتمعات مهنية لرائدي الأعمال

القاهرة – أكدت الولايات المتحدة اليوم في كلمة لمؤتمر "الرواد" للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر على التزامها بمساعدة الاقتصاد المصري على النجاح . فعلى مدى العامين الماضيين، أطلق برنامج "الرواد" - الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية - مجتمعات مهنية تهدف للعمل مع أصحاب هذه المشروعات لتحسين مهاراتهم، وزيادة الإيرادات، و خلق فرص عمل، و استخدام التكنولوجيا لتطوير أعمالهم .

وفي كلمة لها خلال المؤتمر، قالت الدكتورة ماري أوت مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في مصر "تلعب المشروعات الصغيرة والمتوسطة دورا مهما في دفع عجلة النمو الاقتصادي وخلق فرص العمل، وتحتاج تنمية الأعمال التجارية إلى العمل الجماعي وإلى التعلم على مدى الحياة".  و أضافت أوت  "إن المجتمعات المهنية التي تم إنشاؤها من خلال هذا المشروع ستساعد المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على النمو والازدهار."

ويأتي هذا البرنامج كحلقة من حلقات علاقة اقتصادية قوية شيدتها الولايات المتحدة مع مصر على مدار عقود عديدة، حيث ساعدت العلاقات التجارية والاستثمارية المتنوعة على أن تجعل من أمريكا شريكاً هاماً في مستقبل مصر، بإجمالي استثمارات يقارب الـ 17 مليار دولار، والتي ساعدت على خلق مئات الآلاف من فرص العمل في مصر. وتتشارك حكومة الولايات المتحدة مع المصريين من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لتعزيز ريادة الأعمال كقوة دافعه للنمو الإقتصادي المستدام ووسيلة لخلق فرص العمل للمصريين.  

 

Last updated: December 02, 2014

Share This Page