الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والمغرب يعلنان عن استراتيجية جديدة للتعاون الإنمائي

For Immediate Release

Thursday, November 21, 2013
مكتب العلاقات مع الصحافة

واشنطن العاصمة –وقعت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) وحكومة المغرب يوم الخميس  21  نونبر 2013 على مذكرة تفاهم لإطلاق الاستراتيجية الجديدة للوكالة حول التعاون الإنمائي (CDCS) الخاصة بالمغرب. هذه الاستراتيجية ستخدم المصلحة المشتركة لتعزيز التنمية المستدامة بالمغرب. وقد شارك في حفل التوقيع الوزير المغربي في الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد وسفير المغرب في الولايات المتحدة الأمريكية رشاد بوهلال والمدير المساعد للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية مارك فيرشتين وممثلين رفيعي المستوى في الحكومة المغربية والجالية المغربية-الأمريكية.

وصرح المدير المساعد فيرشتين أن " الحكومة المغربية وضعت أجندة طموحة من الإصلاحات السياسية والإقتصادية والاجتماعية التي ستطور الاستقرار والأمن عبر البلد. "USAID ملتزمة بمواصلة شراكة طويلة الأمد مع الحكومة المغربية والمجتمع المدني، والقطاع الخاص وذلك للاستجابة لاحتياجات المواطنين المغاربة والدفع بعجلة التقدم السلمي في البلاد نحو تلك الإصلاحات الهامة. "

تم تطوير الاستراتيجية الجديدة للوكالة حول التعاون الإنمائي بالتعاون الوثيق بين الحكومتين، وهي خطة مدتها خمس سنوات تهدف إلى دعم جهود المغرب الرامية إلى تعزيز إمكانية توظيف شبابها، والرفع من مشاركة مواطنيها في الحكامة، وتحسين جودة ونوعية التعليم الابتدائي.

Last updated: November 22, 2013

Share This Page